د.عادل الصادق المكي

الباب البجيب الريح

كل الطيبين رحلوا وعمروا دياراً آخر المطاف في جنان عدن، الوافد العادل الصادق المكي الكاتب الساخر الفضولي الذي تمردت عليه قطة شيرازية فكت قيدها وتحولت ... تفاصيل أكثر

رحل سجيمان.. وهذا يكفي لنعرف فداحة الموت

بقلم / يوسف حمدتباطأت في نعيي للصديق الراحل، الدكتور عادل الصادق (سجيمان)، الكاتب الخنذيذ بهذه الصحيفة. وربما يلزمني وقت طويل كي أستفيق وأستوعب أن مزحة ... تفاصيل أكثر

رحيلك خلعنا

*(الخُلعة) أن تأتي من الصباح وتضع أمامك فنجان القهوة.. وتلوح في أفقك فكرة تفتح صفحة دكتور عادل بالفيسبوك.. وقبل أن (تقع عينك) على أول حرف ... تفاصيل أكثر

د. عادل لم تخبرنا بـ سد الباب

* اختلف ظرف زاويتك.. والزمان أيضاً والمكان.. (الباب البجيب الريح) (ستديتو واسترحت) وقد يكون الموت أحد الأشياء المشتركة بيننا.. كما التشابه في الكثير من تعاملاتنا ... تفاصيل أكثر

إعدام رئيسة

بنغلاديش.. بلد هناك في آسيا.. سكانها عددهم كتير خلاص.. كانت زمان اسمها باكستان الشرقية.. وكانت تابعة لباكستان الحسي دي.. الهند واقعة في النص بينهم الاتنين.. ... تفاصيل أكثر

هيع.. الفحول وصلوا ألمانيا

في رائعة الطيب الطيب صالح موسم الهجرة للشمال.. يحكي لنا عن بطل الرواية.. المشى الهايدبارك "ميدان في لندن بتلمو فيهو ناس ويقعدو ينضمو يعني ركن ... تفاصيل أكثر

العندي ما بدي.. وحق الناس بقالع في

مقولة متداولة ومتواترة قالوا عن سيدنا علي كرم الله وجه.. وهي لو كان الفقر رجل لقتلته. زعلان منو ما براهو كلنا زعلانين.. وأريتو كان بقى ... تفاصيل أكثر

غداً تعودُ مباهجي

شاهدت على الفضائيات المختلفة.. احتفالات عواصم العالم بقدوم العام الجديد 2016.. ألعاب نارية وزغاريد وهيصة.. دا النقلوهو لينا وشفناهو والما شفناهو داك ضمة الشافهو قالوا ... تفاصيل أكثر

مُخدرتي.. حسناء الزمان

القاهرة:غيبني عن الكتابة الشديد القوي.. وما زلت في رحلتي العلاجية.. أساسق على الدكاترة وعلى المختبرات.. إلى الآن تلاتة وعشرين حقنة.. وحوالي نص كيلو حبوب.. وخمسمية ... تفاصيل أكثر

الزول النكد ماااااااا حبابو

منجاور السعيد يسعد.. ومن جاور الشقي يشقى.. البي يجاور الزول المفرفش الديمة ضاحك ومبتسم وما بيقول كلام يغلط عليك واللا يزعلك.. لما يلاقيك وانت زهجان ... تفاصيل أكثر